أعلن رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من بعبدا أنّ "المبادرة الفرنسية هي الفرصة الاخيرة لوقف الانهيار واعادة اعمار بيروت".

وقال: "الرئيس ماكرون تعهد باخراج لبنان من الازمة وقد ابلغت الرئيس عون انه اذا تبين لي ان قناعة الكتل لاعطاء مثلما تم الالتزام امام ماكرون فعلى الحكومة تنفييذ كل الاصلاحات الواردة في المبادرة"، لافتاً إلى أنّ "أساس المبادرة الفرنسية هو الإصلاح وعدم وجود احزاب في الحكومة هو لاشهر معدودة فقط".


وأردف الحريري: "أبلغت الرئيس عون انني سأرسل وفداً للتواصل مع جميع الكتل السياسية للتأكد بأنها ملتزمة بكل بنود المبادرة الفرنسية التي طرحها الرئيس ماكرون في قصر الصنوبر".