يعتقد أسطورة ليفربول كيني دالغليش، أن بدائل غياب مدافع الفريق فيرجيل فان دايك عن الفريق هذا الموسم، موجودة فعليا بين جدران النادي.

وتعرض الهولندي فان دايك لإصابة في الرباط الصليبي للركبة في المباراة أمام إيفرتون، ربما تبعده طوال الموسم الحالي، وسط مخاوف من تضرر الفريق الأحمر من هذه المشكلة.

ولا تتوقف مشكل دفاع ليفربول عند هذه النقطة، يل يغيب أيضا بسبب الإصابة كل من فابينيو وترينت ألكسندر أرنولد وجو غوميز.

لكن دالغليش وضع ثقته في المدافعين الشابين ريس ويليامز وناثانيل فيليبس، لتعويض غياب فان دايك على وجه التحديد، بعدما شارك الأول أساسيا في دوري الأبطال أمام أتالانتا، وأدى الثاني بشكل جيد أمام وست هام قبل أسبوعين.

وقال دالغليش في تصريحات لصحيفة «ليفربول إيكو»: «من الصعب على أحد أن يغطي هذا الفراغ، لكن في سن الـ19، لم يؤد ويليامز بشكل سيئ أمام أتالانتا، كان هناك وصمد، أول رأسية قام بإبعادها عمل الجميع على إفساح المجال أمامه، كما أن نات فيليبس أدى بشكل جيد في ملعب أنفيلد أيضا».

وأضاف: «جاهزيتهما على المدى البعيد تبقى غامضة، لكن نات كان جيدا في ألمانيا على سبيل الإعارة الموسم الماضي، وأدى بشكل جيد، لذلك فهو يتمتع بخبرة أكبر قليلا».

وتابع دالغليش: «ورغم هذا أقول، أمامنا خياران هناك، يريدان خوض المباريات، ربما لا يعتبر التوقيت المناسب لأن المباراة المقبلة ستكون أمام ليستر، لكن يورغن (كلوب) يتخذ معظم قراراته بشكل صائب، ولا يوجد لدي شك في أنه سيتخذ قرارا صائبا هذه المرة أيضا».