قالت الخارجية الروسية، إن موسكو ستسعى للحصول على تأكيدات مضمونة بأن الدول المتبقية في معاهدة "الأجواء المفتوحة" ستفي بحزم بالتزاماتها.

وأضافت الوزارة في البيان نشرته الأحد حول الانسحاب الأمريكي من الوثيقة: "بعد الانسحاب من المعاهدة، تأمل واشنطن أن يقوم حلفاؤها بمنع رحلات المراقبة الروسية فوق المنشآت العسكرية الأمريكية في أوروبا، وتأمل كذلك بالحصول على الصور التي تلتقطها الطائرات الأوروبية للأراضي الروسية، ونحن طبعا لا نقبل ذلك. سنسعى للحصول على ضمانات مؤكدة بأن الدول المتبقية في المعاهدة ستفي بالتزاماتها. أولا، لضمان إمكانية مراقبة أراضيها بالكامل، وثانيا، بشأن عدم تسليم المواد من طلعات المراقبة إلى دول ثالثة ليست من المشاركين في المعاهدة".

ونوهت الوزارة، بأنه إذا أرادت الدول المشاركة الأخرى أن تبقى روسيا ضمن الاتفاقية، فعليها التفكير في كيفية تهدئة مخاوف موسكو.

المصدر: تاس