أكدت إدارة الغذاء والدواء الأميركية ووزارة الزراعة الأميركية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أنه من غير المرجح أن تنشر عبوات الطعام والأغذية "كوفيد-19".

وأشارت إدارة الغذاء والدواء، في بيان، إلى انه "يجب طمأنة المستهلكين بأننا ما زلنا نعتقد، استنادا إلى فهمنا للمعلومات العلمية الموثوقة المتاحة حاليا، وبدعم من إجماع علمي دولي ساحق، أن الأطعمة التي يتناولونها وعبوات الطعام التي يلمسونها من غير المرجح أن تنشر فيروس SARS-CoV-2".

وعلى الرغم من أن فريق منظمة الصحة العالمية لا يزال يحقق في هذا المسار النظري للانتقال، إلا أن إدارة الغذاء والدواء (FDA) أكدت أن خطر التقاط فيروس SARS-CoV-2 من الطعام أو عبوات الطعام "منخفض للغاية". وينتشر الفيروس بشكل أساسي من شخص لآخر في قطرات تتناثر من الفم والأنف، حسبما ذكر موقع "لايف ساينس" سابقا.

ولفتت الدكتورة جانيت وودكوك، مفوض الغذاء والدواء بالإنابة في إدارة الغذاء والدواء إلى أنه "من المهم بشكل خاص أن نلاحظ أن كوفيد-19 هو مرض تنفسي ينتشر من شخص لآخر، على عكس الفيروسات المنقولة عن طريق الغذاء أو فيروسات الجهاز الهضمي، مثل نوروفيروس والتهاب الكبد أ، التي غالبا ما تصيب الناس بالمرض من خلال الطعام الملوث".

وأكدت وودكوك، في البيان، أن إدارة الغذاء والدواء ووزارة الزراعة الأميركية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها استندت في هذا التقييم إلى الأبحاث التي أجرتها دول مختلفة خلال الوباء. وأشارت إلى أن هناك "إجماعا دوليا" حول انخفاض مخاطر انتقال العدوى من الأغذية وعبواتها، وأنه لم تجد أي أنظمة مراقبة وطنية أو دولية صلة بين المنتجات الغذائية وانتقال كوفيد-19. وتابعت: "بالنظر إلى أكثر من 100 مليون حالة إصابة بكوفيد-19، لم نر دليلاً وبائياً على الطعام أو المواد الغذائية المعبأة كمصدر لانتقال SARS-CoV-2 إلى البشر".