قال الرئيس التنفيذي لشركة "فايزر"، ألبرت بورلا، اليوم الثلاثاء، إنه يتوقع "طلبا دائما" على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، على غرار لقاحات الإنفلونزا، مما يعكس توقعات عملاق الأدوية الأمريكي بأن الفيروس التاجي سيظل شائعا ويُعالج مثل الأمراض الأخرى.

وأضاف في تصريحات صحفية عقب إعلان نتائج أعمال الشركة الفصلية: "لا يمكنني أن أكون أكثر فخرا بالطريقة التي بدأت بها فايزر عام 2021. واصلنا تسريع إنتاج وشحن اللقاح، وفي كثير من الحالات تجاوزنا التزاماتنا التعاقدية للجداول الزمنية للتسليم".

ولفت بورلا إلى أن البيانات التي قُدمت إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، يوم الجمعة، تُظهر أنه يمكن تخزين اللقاح في الثلاجة لمدة أربعة أسابيع، مما يسهل على مراكز التطعيم التي لا تحتوي على ثلاجات الاحتفاظ باللقاح، حسبما نقلت صحيفة "فايننشال تايمز".

في الوقت ذاته، قالت الشركة إنها تعمل على تطوير لقاح جديد يمكن تخزينه في الثلاجة لمدة تصل إلى 10 أسابيع، ومن المتوقع صدور بيانات عنه في أغسطس/ آب، ارتفع سعر سهم الشركة عقب كشف نتائج أعمالها الفصلية بنسبة 1% في تعاملات ما قبل افتتاح سوق الأسهم الأمريكي اليوم.

وكشفت الشركة عن ارتفاع أرباحها في الربع الأول إلى 14.6 مليار دولار بزيادة 45% عن نفس الفترة من العام الماضي، وبأكثر من توقعات المحللين البالغة 13.7 مليار دولار.

ورفعت الشركة توقعات الإيرادات الإجمالية لعام 2021 من 61.4 مليار دولار إلى 72.5 مليار دولار، ويرجع ذلك أساسا إلى العقود الموقعة لتسليم 1.6 مليار جرعة من اللقاح في عام 2021.