كشفت مصادر سياسية مقربة من بيت الوسط أن الرئيس المكلف سعد الحريري غير متفائل ويعيش أجواءً سلبية نتيجة الوضع الداخلي والخارجي، وأن قوى خارجية وإقليمية تسعى الى استبعاده عن تشكيل الحكومة.

وأضافت المصادر أن الحريري مرتاح للتقارب السعودي السوري (س - س) من جهة، وللتقارب الإيراني السعودي من جهة أخرى، ما سيؤثر بشكلٍ إيجابي على الصعيد الإقليمي كما سيعزّز أمن المنطقة، ويساهم في تطوير العلاقات بينهما وهذا سيحقق تفاهماً وتعاوناً حول قضايا ومصالح شعوب المنطقة.

وقالت المصادر إن الحريري أبدى امتعاضه من إستثنائه من زيارة وزير الحارجية الفرنسي جان إيف لودريان، عازياً ذلك الى الضغط الذي تمارسه السعودية على فرنسا من أجل تحقيق أهدافها في الملف الحكومي، وتخوف الحريري من إصدار عقوبات جديدة لكن هذه المرة فرنسية على بعض الشخصيات اللبنانية.

فاطمة شكر - الديار

لقراءة المقال كاملاًَ إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/1894020