أفادت ‏معلومات صحفية ان قوى الأمن الداخلي تتّجه فجر الجمعة إلى بلدة ‎الطفيل الحدودية لهدم عدد من مخالفات البناء التي شيّدها حسن دقو.

اعتصم اهالي بلدة طفيل الحدودية امام منشآت اعمار طفيل الحديثة احتجاجاً على قرار بوقف الاعمال وزرع الاشجار المثمرة واستصلاح الاراضي وهدم كافة المباني والانشاءات لشركة سيزر.

خلال الاعتصام اطلقت شعارات ومواقف مؤيدة للجيش اللبناني والدولة اللبنانية ومناشدات للمعنيين والشيخ سعد الحريري لتجميد هذا القرار لان حوالي ٨٠٠ عائلة تعيش من هذا المشروع ويصبحون عاطلين عن العمل في ظل الاوضاع الاقتصادية المتدهورة وارتفاع سعر صرف الدولار بشكل جنوني.

ان ازالة المخالفة لاتنم الا على زيادة الضغط على صاحب الشركة ولاهداف سياسية.

.