دراسة جديدة بينت أن ملايين الناس الذين يتناولون دواء مخفض للكوليسترول قد يكونون أقل عرضة للموت بفيروس كورونا المستجد.



ونقلت صحيفة الغارديان أن الدراسة التي نشرت في مجلة PLOS Medicine أظهرت أن دواء "ستاتين"، واحد من الأدوية الأكثر شعبية في العالم، يمكن أن يقلل من الالتهاب في الأوعية الدموية، وارتبط استعماله بانخفاض طفيف في خطر الوفاة للمصابين بكورونا.

واستخدمت الدراسة بيانات سويدية، حيث تابع معهد كارولينسكا 963,876 من سكان ستوكهولم فوق سن 45 بين مارس ونوفمبر 2020، لبحث العلاقة بين الدواء وخطر الوفاة جراء كوفيد.

وقال المؤلف المشارك، فيكتور أهلكفيست، من إدارة الصحة العامة العالمية في معهد كارولينسكا: "بشكل عام، تدعم النتائج التي توصلنا إليها استمرار استخدام ستاتين لحالات مثل أمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع مستويات الدهون في الدم بما يتماشى مع التوصيات الحالية خلال وباء كوفيد-19".

وحذر الباحثون من أنه ستكون هناك حاجة إلى دراسات أخرى للتأكد مما إذا كانت هناك علاقة سببية بين الدواء وانخفاض نسبة الوفاة لدى المصابين بكورونا.

وقال تيم شيكو، أستاذ طب القلب والأوعية الدموية واستشاري القلب الفخري في جامعة شيفيلد، والذي لم يشارك في الدراسة، إنه لم يتضح بعد لماذا قد يساعد ستاتين مرضى كوفيد


وأضاف "ان كورونا يمكن أن يسبب التهابات رئوية شديدة للغاية، ويمكنه أن يسبب أيضا التهابا في الأوعية الدموية"، وأضاف "لأن ستاتين يقلل من الالتهاب في الأوعية الدموية كان هناك الكثير من الجدل حول ما إذا كان ذلك له تأثير ضد كورونا".

ورغم الحاجة إلى مزيد من الدراسات للتأكد من ذلك، لاحظ الباحثون أن الأشخاص الذين وصف لهم ستاتين كانوا أقل عرضة للموت من كورونا.

الأكثر قراءة

تشكيك بقدرة لبنان التزام الشروط السعودية و«ازدواجية» فرنسيّة حيال حزب الله! «التهميش» الفرنسي للرئاسة يُزعج عون: قرار سعودي بتحييده حتى نهاية العهد ميقاتي يتهم «الشركاء» بالخيانة: سقوط «الكابيتال كونترول» رضوخ «للشعبوية»؟