اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي، ان الجزائر ستتولى الرئاسة المقبلة لجامعة الدول العربية، ومن المتوقع أن تلعب دورا فعالا في تصحيح سوء التفاهم بشأن سد النهضة بين الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية.

وأجرى وزير الخارجية الإثيوبي ديميكي ميكونين مناقشات مثمرة في هذا الشأن مع وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، على هامش الدورة التاسعة والثلاثين للمجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي في أديس أبابا.

وأكد لعمامرة إن بلاده "ستبذل جهودا لإيجاد تفاهم متوازن ودقيق بين الدول الأعضاء في الجامعة العربية حول قضية سد النهضة".

المصدر: وكالة الأنباء الإثيوبية