كشفت دراسة حديثة عن عقار جديد قادر على علاج مشكلة السمنة بشكل فعال وسريع ويقلل من وزن الإنسان بشكل تدريجي خلال 6 أشهر.

وأكدت الدراسة الجديدة التي أجريت في إيرلندا أن العقار الجديد يقلل من وزن الجسم بنسبة 11% ويؤدي إلى خسارة نصف وزن الحوض والبطن خلال 6 أشهر.

ويعمل العقار الجديد الذي يحمل اسم "Cagrilintide" عن طريق زيادة الشعور بالشبع للسماح الأمر الذي يجعل متناوليه يخفضون كمية وجباتهم بشكل تلقائي.

اختبار دولي لفعالية العلاج أثبتت كفاءته.

واختبر الدواء الجديد في 10 دول مختلفة، ومنح لحوالي 706 مريضًا يعنون من السمنة المفرطة، مع مجموعة أخرى تم منحها علاجًا وهميًّا.

وبحسب الدراسة المنشور في مجلة "thelancet" العلمية، تم حقن العلاج مرة واحدة في الأسبوع، وقد وجد أن العلاج يحقق انخفاضًا يصل إلى 11% من وزن الجسم، خلال 6 أشهر فقط.


وجاء في الدراسة: "أدى العلاج باستخدام cagrilintide لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة إلى انخفاض كبير في وزن الجسم وكان جيد التحمل. وتدعم النتائج تطوير آليات عمل جديدة لإدارة الوزن".

أعراض بسيطة لكن فعالية أكيدة

وقال اختصاصي السمنة في مستشفى جامعة "سانت فينسينت"، البروفيسور، كاريل لو رو: إن "Cagrilintide دواء جديد يعمل عن طريق إحداث شعور الشبع بعد الوجبة".

وتابع الباحث: "عمل الباحثون في مستشفى سانت فينسينت مع زملاء دوليين لتقييم التأثيرات على وزن الجسم والسلامة والتحمل لدى مرضى السمنة".

وأوضح أن "أولئك الذين تلقوا أعلى جرعات من الدواء فقدوا 10.8% من وزنهم، وهو ما يقرب من حجرين بالنسبة لمعظم الناس. ثلث المرضى الذين عولجوا به أبلغوا عن شعور غثيان خفيف، لكن هذا كان معتدلا بشكل عام".

بدورها، عبرت فيرا فوغان من دبلن، والتي شاركت في التجربة، بحسب تصريحات نقلتها صحيفة "independent.ie"، عن شعورها بالحاجة الماسة لهذا الدواء مؤكدة أنه دواء فعال ومختلف عن جميع العلاجات السابقة التي استخدمتها.

الأكثر قراءة

باسيل للديار : لن نبقى ساكتين امام التعطيل...فلتجتمع الحكومة او «ما تكفي» وانصح ميقاتي بالدعوة لجلسة والمعترضين بالحضور السعودية تريد مواجهة حزب الله واذا ما فهم فرنجية انها لن تشتري من احد شيئا بلبنان فمشكلة !