اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أصدرت دولة تونغا في المحيط الهادئ، السبت، تحذيرا من وقوع موجات المد البحري "تسونامي"، بعيد ثوران بركان تحت البحر، في وقت رصدت مقاطع فيديو لحظات اندفاع أمواج البحر الهائجة داخل سواحل هذه الدولة.

وذكرت خدمة الأرصاد الجوية في تونغا أن التحذير من حدوث موجات "تسونامي" طُبق في شتى أنحاء البلاد.

وتقع تونغا في أوقيانوسيا، وهي أرخبيل من 176 جزيرة في جنوب المحيط الهادئ، حيث توجد في الطريق البحري بين جزر هاواي ونيوزيلندا.

وكان ثوران السبت هو الأحدث في سلسلة انفجارات ضخمة وقعت في بركان هونغغا تونغا هونغ هاباي تحت سطح البحر.

وذكر علماء أنهم لاحظوا انفجارات ضخمة ورعدا وبرقا بالقرب من مكان البركان، الذي بدأ ثورانه السبت.

وبحسب تقارير، فقد ارتفع عمود من الرماد من موقع انفجار البركان بعرض 3 أميال وارتفاع 12ميلا.

وقال مغرد نشر مقطع فيديو يوثق لحظات اقتحام موجات البحر لجزيرة تونغا إنه يمكن سمع ثوران البركان، وهو يبدو عنيفا جدا.

ويظهر الفيديو المياه وهي تجتاح الممتلكات على الشاطئ.

وعلى بعد أكثر من 2300 كيلومتر في نيوزيلندا، حذر المسؤولون من أمواج شديدة نتيجة ثوران البركان.

وقالت الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ إن بعض أجزاء نيوزيلندا يمكن أن تتوقع "تيارات قوية وغير عادية واندفاعات غير متوقعة على الشاطئ بعد ثوران بركاني كبير".

يشار إلى أن أرخبيل تونغا يوجد في منطقة حزام النار، وهي منطقة في المحيط الهادي تشتهر بوجود زلازل وبراكين نشطة، ومسؤولة عن 90 بالمئة من زلازل العالم.

يذكر أنه في عام 2014، أدى نشاط بركاني تحت البحر إلى تكون جزيرة تونغا الشمالية، وهي موطن الآن لنباتات وللعديد من الطيور.

الأكثر قراءة

الأميركيــون والخلــيجـيون يُريــدون رداً بـ«نعـم أم لا» ومسـاعٍ عراقــية جزائريـة للتهدئة اجــراءات الحــكومــــــة الاجتمــاعيـــة و«الكــهــربــائــية» لــم تــوقــف اضـــراب الـمـعـلـمــيــن و «جــنــــون» الاســـعــار هل يُعلن جنبلاط موقفاً حاسماً من الانتخابات تضامناً مع الحريري والميثاقية؟