اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اقترح وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن على نظيره الروسي سيرغي لافروف، عقد لقاء في أوروبا الأسبوع المقبل لبحث الأزمة حول أوكرانيا.

ودعا بلينكن، في كلمة ألقاها اليوم الخميس خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول أوكرانيا، روسيا الى "التخلي عن مسار الحرب وإثبات نيتها لاحتواء التصعيد عبر إعادة الجنود إلى ثكناتهم".

وأضاف: "تفيد المعلومات المتوفرة لدينا بأن القوات الروسية، بما في ذلك الوحدات البرية والطائرات والسفن، تستعد لإطلاق هجوم على أوكرانيا خلال الأيام القريبة. روسيا تستعد لخلق ذريعة لهجومها"، لكنه لفت إلى أن الولايات المتحدة ليست على علم ما هي "الذريعة الشكلية" التي سيتم استغلالها.

وذكر بلينكن: "في وقت سابق من اليوم بعثت رسالة إلى وزير الخارجية الروسي تتضمن مقترحا لعقد لقاء في أوروبا الأسبوع المقبل استمرارا لمحادثاتنا في الأسابيع الأخيرة لمناقشة الخطوات التي يمكننا اتخاذها في إطار تسوية هذه الأزمة". ولفت الى أن الولايات المتحدة تقترح كذلك على روسيا إجراء محادثات جديدة في إطار مجلس روسيا الناتو ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وأكد أن بلاده تلقت رد روسيا على رسالة الولايات المتحدة بشأن مبادرة الضمانات الأمنية، لافتا إلى أن واشنطن تدرس الوثيقة.

وكالات

الأكثر قراءة

«إسرائيل» تهيىء «الإسرائيليين» لهضم الترسيم وتستعدّ للأسوأ ؟