اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار منسق السياسة الخارجية في ​الاتحاد الأوروبي​، ​جوزيب بوريل​، إلى أن "وقف الاعتماد على ​الغاز​ الروسي مخاطرة كبيرة"، موضحاً أن "استراتيجية التخفيف من الاعتماد على ​الطاقة​ الروسية ستتطلب بعض الوقت".


ولفت إلى أن "الجيش الروسي تخلى عن احتلال كييف ويعيد الآن تموضعه في الجنوب والشرق"، مؤكداً أن "ما يحصل يجعلنا أكثر تصميما على مواصلة دعم ​أوكرانيا​ إنسانيا وعسكريا"، وأردف "أننا اتفقنا على كيفية مواجهة الدعاية الروسية".


واعتبر بوريل أن "​روسيا​ تسبب الجوع في العالم من خلال منعها تصدير ​القمح​ وتدمير مخازن الحبوب"، مشدداً على أنه "علينا أن نكون جاهزين لأزمة غذائية، و​الأمن الغذائي​ في ​إفريقيا​ يثير قلقنا".


وذكر أنه "من المهم أن تواصل مع العالم أجمع لتحديد الأوليات بشأن مستقبل الطاقة"، وأضاف أننا "قررنا تعليق بعض البعثات في مالي لكننا سنواصل العمل من أجل البقاء هناك".

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان