اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أجرت وزيرة الداخلية الإسرائيلية إيليت شاكيد، مباحثات مع مسؤولين مغاربة في الرباط، وأكدت خلالها دعم تل أبيب سيادة المغرب على الصحراء الغربية.

وعبرت في مباحثاتها مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة "للمرة الأولى عن دعم إسرائيل لسيادة المغرب على الصحراء الغربية"، بحسب بيان وزارة الداخلية الإسرائيلية.

وكان تطبيع الرباط وتل أبيب علاقاتهما الدبلوماسية تم في إطار اتفاق ثلاثي، ينص أيضا على اعتراف الولايات المتحدة بسيادة المملكة على الصحراء الغربية، المتنازع عليها مع جبهة البوليساريو.

وشاكيد هي رابع وزيرة إسرائيلية تزور المغرب منذ تطبيع البلدين علاقاتهما الدبلوماسية برعاية أميركية أواخر العام 2020.

ووقع الطرفان منذ ذلك الحين اتفاقات تعاون في عدة مجالات أمنية واقتصادية وثقافية ورياضية.

الأكثر قراءة

فترة تمرير الوقت بدأت بمسرحيّة «تأليف الحكومة» مع برنامج «قهر معيشي» «الكنافة» مُحفز في التأليف... واللبناني يُعاني الأمرّين لسدّ حاجاته اليوميّة إجتماع لوزراء الخارجيّة العرب في بيروت مع غياب سعودي وازن