اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تم تنظيم مسيرة احتجاجية في يريفان ، ضد المختبرات البيولوجية العاملة في أرمينيا والممولة من الجانب الأميركي.

 وتجمع المحتجون أمام مبنى المركز الوطني لمراقبة الأمراض والوقاية منها، وكان بعضهم يرتدي أقنعة واقية من الغاز، بالإضافة إلى أقنعة تحمل صور وزيرة الصحة الأرمنية أناهيت أفانيسيان، ورئيس الوزراء نيكول باشينيان، وكذلك جورج سوروس وبيل غيتس.

وقال أحد منظمي الفعالية رئيس حزب "زارتونك" آرا زهرابيان، إنه تعمل في أرمينيا اليوم ثمانية مختبرات بيولوجية تمولها وزارة الدفاع الأميركية.

وأضاف: "السؤال الرئيسي الموجه إلى السلطات هو: لماذا يتم تمويل هذه المختبرات العاملة في الرعاية الصحية من جانب البنتاغون، وليس من قبل وزارة الصحة، وهل برنامج عملها يحتوي على مكون عسكري؟".

ووفقا له، يجب على المجتمع الأرمني رفض هذا البرنامج، لأنه يشكل تهديدا للصحة العامة، وقد يتم خلاله إجراء تجارب على البشر في هذه المختبرات.

وشدد على أن تشريعات البلاد والمعاهدات الدولية تمنع تطوير وإنتاج الأسلحة البيولوجية.

الأكثر قراءة

فترة تمرير الوقت بدأت بمسرحيّة «تأليف الحكومة» مع برنامج «قهر معيشي» «الكنافة» مُحفز في التأليف... واللبناني يُعاني الأمرّين لسدّ حاجاته اليوميّة إجتماع لوزراء الخارجيّة العرب في بيروت مع غياب سعودي وازن