اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن الملياردير الأمريكي إيلون ماسك أن مصانع شركة "تسلا" الجديدة في ولاية تكساس الأمريكية وألمانيا تخسر مليارات الدولارات، حيث تكافح الشركة في الإنتاج بسبب اضطرابات سلسلة التوريد.

إيلون ماسك: مصانعنا في برلين وأوستن باتت أفرانا ضخمة لحرق الأموالخلال يوم واحد.. ايلون ماسك يخسر 17 مليار دولار في "تسلا"

وقال ماسك إن "كل مصانع برلين وأوستن (في تكساس) هي أفران ضخمة لحرق الأموال في الوقت الحالي (أي أنها تخسر الأموال بسرعة كبيرة)"، مبينا أن "عمليات الإغلاق المتعلقة بمكافحة فيروس كورونا في الصين هذا العام أثبتت أنها صعبة للغاية جدا لكل من مصنع تسلا في شنغهاي والمصانع الأخرى في أماكن أخرى".

وكشف أن مصنع أوستن على وجه الخصوص كان "يخسر أموالا بطريقة جنونية" حيث واجه تحديات في إنتاج بطاريات تسلا الجديدة 4680 و"الأدوات اللازمة" لصنع بطارياته التقليدية 2170 "العالقة في الصين"، مشيرا إلى أن "ما يهمنا بشكل كبير هو كيف نحافظ على عمل المصانع حتى نتمكن من الدفع للناس ولا نفلس".

المصدر: "أكسيوس"

الأكثر قراءة

فترة تمرير الوقت بدأت بمسرحيّة «تأليف الحكومة» مع برنامج «قهر معيشي» «الكنافة» مُحفز في التأليف... واللبناني يُعاني الأمرّين لسدّ حاجاته اليوميّة إجتماع لوزراء الخارجيّة العرب في بيروت مع غياب سعودي وازن