اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يُعَد مرض الكبد الدهني غير الكحولي مصطلحًا شاملًا لمجموعة من حالات الكبد التي تصيب الأشخاص الذين يشربون القليل من الكحوليات. وكما يوحي الاسم، فإن الصفة الرئيسة لمرض الكبد الدهني غير الكحولي هي كمية الدهون الكبيرة المخزَّنة في خلايا الكبد.

إنّ وجود كمية معينة من الدهون في الكبد هو أمر طبيعي، ولكن عندما يُشكل الدهن أكثر من 5% - 10% من وزن الكبد فهذا قد يعني وجود مرض في الكبد.

يشيع مرض الكبد الدهني غير الكحولي بشكل متزايد في جميع أنحاء العالم، خصوصًا في الدول الغربية. وفي الولايات المتحدة الأميركية يُعَدُّ هو الشكل الأكثر شيوعًا من أمراض الكبد المزمنة، حيث يصيب حوالي ربع السكان.

يُمكن لبعض الأشخاص المصابين بمرض الكبد الدهني غير الكحولي الإصابة بمرض التهاب الكبد الدهني غير الناجم عن شرب الكحول، وهو شكل خطير من أشكال مرض الكبد الدهني الذي يتسم بالتهاب الكبد وقد يتطور إلى تندُّبات كبيرة (تشمع الكبد) وفشل الكبد. وهذا يشابه الضرر الناتج عن تعاطي الكحوليات بكثرة.

الاعراض

عادةً، لا يكون لمرض الكبد الدهنية غير الكحولي NAFLD أي علامات أو أعراض. ولكن عندما يتسبَّب في ظهور أعراض، فقد تشمَل ما يلي:

- التعب.

- فقدان الشهية.

- الضعف.

- الغثيان.

- تأثر القدرة على اتخاذ القرارات.

- مشاكل التركيز.

- أوجاع في البطن، خصوصا في الجانب الأيمن العلوي منه.

- ظهور بقع داكنة في بعض أماكن الجسم، خصوصا على الرقبة ومنطقة تحت الإبطين.

هذا ويرتبط هذا المرض ارتباطا وثيقا بمقاومة الإنسولين ومرض السكري من النوع 2. وفي أسوأ الحالات يمكن أن يؤدي إلى تليف الكبد وسرطان الكبد.

ولا توجد أدوية تقلل من تراكم الدهون على الكبد، لكن الكبد نفسه هو سيد التجديد، كما تقول الدراسات العلمية، إذ يمكن له أن يتعافى تماما حين يغير المصابون بهذا المرض نمط حياتهم في الوقت المناسب.

وفي آخر دراسة لهم، أعلن أطباء مستشفى كليفلاند في الولايات المتحدة، أن ازدياد الحكة في منطقة القدمين واليدين ليلا يشير إلى الكبد الدهني.

وتشير Express، إلى أنه وفقا لأطباء مستشفى كليفلاند، الأعراض الرئيسية للكبد الدهني غير الكحولي، هي عدم الراحة وألم في البطن. ولكن في حالات عديدة، يسبب الكبد الدهني الحكة.

ويقول الأطباء، «الحكة المرتبطة بالكبد الدهني غير الكحولي تشتد مساء وفي الليل. وتظهر هذه الحكة لدى البعض في منطقة معينة من الجسم، كالأطراف أو في باطن القدمين والكفين». ويشير الأطباء، إلى أن أحد أسباب هذه الحكة هي تراكم أملاح أحماض الصفراء. ويلاحظ أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة والوزن الزائد لديهم ميل للإصابة بالكبد الدهني غير الكحولي. لذلك ينصحهم الخبراء بضرورة إعادة النظر بنظامهم الغذائي والعمل على التخلص من الوزن الزائد. 

الأكثر قراءة

هذا ما ينتظر لبنان حتى موعد انتخاب الرئيس الجديد لبنان تحوّل إلى دولة فاشلة والمفاجأة بعد انتهاء الموسم السياحي الإجرام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني مستمرّ والعالم شاهد زور