اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

في الذكرى الثانية لمأساة انفجار مرفأ بيروت الذي ذهب ضحيته نحو 220 شخصاً، يستعد أهالي الضحايا لتنظيم 3 مسيرات اليوم الخميس، احداها على "الأوتوستراد" المواجه لحرم المرفأ.

وضمن هذا الإطار، أشار وليام نون وهو شقيق الضحية جون نون الذي كان من عداد عناصر فريق الإطفاء الذين سقطوا في الانفجار، في حديث لموقع "الديار" الى أن أهالي الضحايا مستمرون في تحركاتهم للإضاءة على القضية بشكل دائم، مؤكداً ان "المجتمع الدولي معنا وسيكون هناك موفد أوروبي مع المسيرة وهدفنا هو الوصول الى تحقيق دولي".

وحول قضية انهيار الصوامع، وإمكانية أن يكون هذا الأمر رسالة لأهالي الضحاياً لاخافتهم والحد من تحركاتهم، اعتبر نون أن "هذا الأمر يلمسه الأهالي بشكل واقعي وطبيعي، والمسؤولون أهملوا موقع الجريمة بشكل متعمد لكي نصل الى هذا الوضع من انهيار الصوامع".

يشار الى أن قضية انفجار المرفأ متوقفة حالياً قضائياً، بسبب كف يد المحقق العدلي القاضي طارق البيطار.

الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!