اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال مفوض الأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أن الأسابيع والأشهر القادمة ستكون صعبة للغاية، مضيفا: "أولا وقبل كل شيء، بالنسبة للأوكرانيين الذين يدفعون الثمن حياتهم، وكذلك على جميع الأوروبيين الآخرين. ولكن لا يمكننا تقليل التزاماتنا أو إضعاف عزيمتنا، حتى عندما يرتفع الثمن. مستقبل الديمقراطية الأخوية والأمن الأوروبي وحتى العالمي على المحك. يجب أن نكون مستعدين لدفع هذا الثمن: ثمن حريتنا المشتركة وأمننا المشترك".

وأشار الى ان "دعم أوكرانيا، والضغط على روسيا والتعامل مع المشاكل الأكبر للخروج من الحرب. سيكون هذا في قلب المناقشات في الجمعية العامة في نيويورك في أيلول".

المصدر: تاس

الأكثر قراءة

البطاركة يناقشون اليوم الملف الرئاسي في بكركي بحثاً عن مَخرج ملائم ينهي الشغور الحراك الجنبلاطي من الصرح الى عين التينة : لن نبقى في دوامة الورقة البيضاء... بدء العمل برفع سعر الصرف من 1507 الى 15000 ليرة... وأساتذة الخاص يُصعّدون