اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار وزير الخارجية التركي ​مولود جاويش أوغلو​، إلى أن "أجندة توسعة ​الإتحاد الأوروبي​ باتت أسيرة المصالح السياسية الضيقة ضمن التكتل".

ولفت في كلمة له خلال مشاركته في العاصمة الصربية أمام ممثلي ​صربيا​ و​ألبانيا​ وشمال مقدونيا والبوسنة والهرسك والجبل الأسود و​المجر​، في قمة بلغراد لمبادرة البلقان المفتوحة، إلى أن "​تركيا​ تعتبر مبادرة البلقان المفتوحة بمثابة جسر مع الإتحاد الأوروبي"، موضحًا أن "التوسعة كانت إحدى أنجح السياسات التي إتبعها ​الاتحاد الأوروبي​ في الماضي".

وأكد جاويش أوغلو، أن "الإتحاد بات منغلقًا على نفسه، وإن أجندة التوسعة أصبحت أسيرة المصالح السياسية الضيقة"، مشددًا على أنه "لا يمكن لأحد أن يعطي تفسيرًا معقولًا حول لماذا انتظرت ألبانيا وشمال مقدونيا كل هذه المدة الطويلة لبدء محادثات العضوية".

الأكثر قراءة

البطاركة يناقشون اليوم الملف الرئاسي في بكركي بحثاً عن مَخرج ملائم ينهي الشغور الحراك الجنبلاطي من الصرح الى عين التينة : لن نبقى في دوامة الورقة البيضاء... بدء العمل برفع سعر الصرف من 1507 الى 15000 ليرة... وأساتذة الخاص يُصعّدون