اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استعاد الجيش الصومالي سيطرته على قرية بوكو الاستراتيجية في وسط البلاد، من أيدي "حركة الشباب" المتشددة، والتي تُعد أكبر قاعدة للحركة.

وذكر موقع "راديو مقديشيو" الحكومي، أنّ "الجيش الصومالي استعاد قرية بوكو الاستراتيجية التي كانت خاضعة لسيطرة حركة الشباب لمدة 13 عاماً".

وأعلن الجيش الصومالي، ارتفاع عدد القتلى في صفوف "حركة الشباب" إلى 75 عنصراً، بالإضافة إلى القبض على العديد منهم، بالقرب من منطقة "ياسومان" في إقليم هيران وسط البلاد، في إطار عملية عسكرية متواصلة.

وقبل أيام، أعلن التلفزيون الصومالي الرسمي، ارتفاع حصيلة القتلى في الهجوم الذي شنته "حركة الشباب" في إقليم هيران، وسط الصومال إلى 20 شخصاً.

ويشهد الصومال، منذ سنوات، صراعاً دامياً بين القوات الحكومية ومسلحي "حركة الشباب" المرتبطة بتنظيم القاعدة التي تسعى للسيطرة على الدولة الواقعة في منطقة القرن الأفريقي. وتقاتل الحركة الحكومة الصومالية منذ نحو 15 عاماً.

الأكثر قراءة

مدّوا أيديكم الى حزب الله