اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكّد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إنه سيتم الترحيب بجميع المشجعين في بطولة كأس العالم لكرة القدم هذا العام "دون تمييز".

وقد كافح منظمو البطولة التي تنطلق في الدولة الخليجية في 20 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، لطمأنة الجماعات الحقوقية بأن مجتمعات المثليين لن تواجه أي إجراءات في المونديال.

وقال الشيخ تميم أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة "ها نحن اليوم نقف على أعتاب استضافة منتخبات العالم وجماهيرها، ونفتح أبوابنا لهم جميعاً دون تمييز ليستمتعوا بكرة القدم وأجواء البطولة المفعمة بالحماس".

وتابع "سوف يفتح الشعب القطري ذراعيه لاستقبال محبي كرة القدم على اختلاف مشاربهم"، دون أن يذكر جماعات محددة.

ورأى أنه "في هذه البطولة، التي تقام لأول مرة في دولة عربية ومسلمة، ولأول مرة في الشرق الأوسط عموماً، سيرى العالم أن إحدى الدول الصغيرة والمتوسطة قادرة على استضافة أحداث عالمية بنجاح استثنائي، كما أنها قادرة على أن تقدم فضاء مريحاً للتنوع والتفاعل البناء بين الشعوب".

وتتوقع قطر الغنية بالغاز أن يزورها أكثر من مليون شخص خلال المونديال.


الأكثر قراءة

مدّوا أيديكم الى حزب الله