اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

وافقت الحكومة الإستونية على تعديلات لقانون الأسلحة تحظر على مواطني روسيا وبيلاروسيا ودول أخرى المقيمين في البلاد امتلاك أسلحة.

وسيتم تقديم مشروع القانون إلى البرلمان، والوقت المقدر لدخوله حيز التنفيذ هو أوائل عام 2023.

وقالت وزارة الداخلية الإستونية، انه "وفقًا لتعديلات قانون الأسلحة، سيتعين على مواطني روسيا وبيلاروس بيع أسلحتهم أو تسليمها أو إتلافها بحلول نهاية عام 2023. وأضافت: "مواطنو إستونيا، فضلاً عن مواطني الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي يجب أن يكون لهم الحق في امتلاك أسلحة في جمهورية إستونيا، ويجب على كل شخص آخر أن يتخلى عن أسلحته". 

سبوتنيك

الأكثر قراءة

عمليّة إسرائيليّة لتفكيك لبنان