اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفادت المعلومات بأن رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي لم يحرك ساكنا في موضوع الهبة الايرانية المقدرة بـ ٦٠٠ الف طن من الفيول والغاز اويل، وتجاهل الملف كي لا يثير غضب الاميركيين، وتبين ان زيارة الوفد اللبناني الى طهران «للفلكلور» والحل ليس عند وزير الطاقة وليد فياض بل مرتبط بالموافقة الاميركية على الهبة الايرانية واكتفاء ميقاتي بالصمت، الذي لم يرد ايضا على الطلب الايراني بانشاء معمل للكهرباء خلال فترة وجيزة وعلى bot بسبب الرفض الاميركي وعدم حماسه للعرض الايراني وحتى لهبة الفيول.

رضوان الذيب - "الديار"

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:
https://addiyar.com/article/2050224

الأكثر قراءة

ضربة لطهران أم ضربة لواشنطن؟