اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب
اعتبرَ وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال عباس الحاج حسن أنّ "أزمة الكوليرا هي أزمة على مساحة الوطن"، مؤكداً أنّ "الوباء ليسَ موجوداً في كل لبنان".

وفي حديثٍ تلفزيوني أشار الحاج حسن إلى أنه "سيتم سحب عينات عشوائيّة من المزروعات"، موضحاً أنه "في حال كانت ملوثة، فسيتم إتلافها والتعويض لأصحاب المزروعات".

وأكد الحاج حسن أن "عمليات التصدير مُستمرة ولم تتوقف بسبب الوباء"، وقال: "لا يجب أن تكون هناك حالة من الهلع التي قد تؤثّر في السّوق الداخلي والخارجي".

وفي هذا الاطار اكد رئيس تجمع مزارعي وفلاحي البقاع ابراهيم ترشيشي في حديث للديار انه لغاية الان لم يحدث اي اصابة بوباء الكوليرا في الخضر والفواكه وبالتالي فان عملية التصدير الزراعي مستمرة بعد خضوع المواد الزراعية المصدرة الى فحص دقيق من المختبرات المعنية واعطاء شهادة صحية تؤكد على خلو هذه المواد من اي وباء بالكوليرا والدليل على ذلك ان اكثر من 200 شاحنة محملة بالبطلطا والتفاح والاجاص والافوكا والخرما خضعت الى فحص دقيق في المختبرات الصحية الاردنية من وباء الكوليرا فتبين انها صالحة مئة في المئة.

واضاف ترشيشي كما ان باخرتين محملتين بالمواد الزراعية ثبت خلوها من اي وباء بالكوليرا وقد تم شحنها بحرا اضافة الى كميات زراعية اخرى يتم تصديرها جوا.

واكد ترشيشي ان السوق المحلي يخضع لمراقبة دقيقة ولعملية التبع ووزارة الزراعة بالمرصاد لاي مخالفة كما ان الاعلام لا يقصر اذا ثبت ان هناك مواد زراعية مصابة بالكوليرا من جراء سقيها بمياه ملوثة.

وجزم ترشيشي انه لغاية الان لا يوجد اي اصابة بالكوليرا في الخضر والفواكه وفي كل يوم تخضع المنتوجات الزراعية لفحص دقيق بهذا الشان من خلال المختبرات التي تعتمد المعايير العالمية.

واكد ترشيشي ان هناك اكثر من 100 حاوية تتجه الى الخليج محملة بالخضر والفواكه وذكر ان منطقة البقاع لم تعد بحاجة الى ري لان فصل الشتاء اكرمنا اكثر من مرة لغاية الان بامطاره التي روت اراضينا ومزروعاتنا خصوصا ان المزارع نفسه ياكل من انتاجه ويطعم اهل ضيعته قبل الاقدام على تصدير منتوجاته الى الخارج.

الأكثر قراءة

مصدر كنسي لـ «الديار»: الفاتيكان يتوسّط لدى واشنطن وباريس لحل أزمة الرئاسة «الثنائي» يفشل بفتح دروب «البياضة» و«معراب» و«المختارة» في اتجاه «بنشعي»... «القوات»: لا نساوم أكثر من مليار دولار ستدخل لبنان مع توافد المغتربين لتمضية عيدَيِ الميلاد ورأس السنة المسيحية