اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

دعا متعاقدو المهني في النبطية، في بيان، إلى التوقف عن التعليم بدءًا من نهار الغد، كما أشاروا إلى أنّه "ها قد شارفنا على نهاية العام وبدأنا بالشهر الأخير من السنة، ومستحقاتنا المؤجلة التي فقدت قيمتها أمام دولار بلغ الواحد والاربعين الفاً وأكثر، ما تزال أسيرةً لا تصل إلى جيوب مستحقيها ليسدوا بها بعضاً من ديونهم".

كما ولفتت إلى أنّ "قرار زيادة أجر الساعة للأساتذة المتعاقدين في التعليم الرسمي الذي كنا نطالب به، جاء مميزاً بين القطاعات التربوية، فأتت نسبة الزيادة في التعليم المهني والتقني أدنى من النسبة التي أعطيت للتعليم الأكاديمي، الأمر الذي يشكل سابقة خطيرة وإجحافاً كبيراً بححقنا وتمييزاً لن نرضاه".

من جهة ثانية أكّدت اللجنة على المطالب "المحقة للأساتذة المتعاقدين والتي تشكل أبسط الحقوق، في ظل ظروف إقتصادية صعبة وقاسية، وهي دفع المستحقات المالية المتأخرة عن العام الدراسي 2021/2022، ودفع ال 35% العالقة عن العام الدراسي 2020/2021، ورفع سقف السحوبات في المصارف، والعمل على القبض الفصلي".

كما شدّجت على مطلب "المباشرة بدفع الحوافز التي وعد بها معالي وزير التربية مع انطلاقة العام الدراسي، خاصة وأننا قد انهينا شهرين من التعليم، ودفع بدل النقل عن كل يوم تعليم فعلي، كما إعادة النظر بقرار أجر الساعة الجديد عن العام الدراسي الحالي، مع الأخذ بعين الإعتبار خصوصية التعليم المهني والتقني لناحية الدرجات والفئات (مدرسي ومعهدي)".

وأعلنت "مضيها في التوقف عن التعليم إبتداءً من يوم الاثنين الموافق في 5/12/2022، محملة المعنين المسؤولية عن العام الدراسي الحالي ومستقبل الطلاب"، مشيرة إلى أنها "تدعو كافة الزملاء إلى المشاركة الفعالة والتوقف عن العمل صوناً للكرامات وإحقاقاً للحق، تتوجه الى الأهل والطلاب للوقوف بجانبنا دفاعاً عن التعليم الرسمي في القطاع المهني والتقني، وتتوجه الى الزملاء في الرابطة الى الوقوف الى جانبنا ودعم تحركنا الرافض للإجحاف اللاحق بحقوقنا المشروعة".

الأكثر قراءة

ضربة لطهران أم ضربة لواشنطن؟