اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تحت عنوان "عقد عدم الثقة"، كشفت صحيفة "ليكيب" عن تفاصيل أزمة مرتقبة بين كيليان مبابي وإدارة باريس سان جيرمان، قد تندلع خلال الفترة المقبلة، لعدم رغبة النجم الفرنسي في تفعيل بند تمديد تعاقده لعام إضافي، حتى صيف 2025.

وقالت الصحيفة، في تقرير لها أمس الأربعاء، إن مبابي أمامه مهلة حتى يوم 31 تموز المقبل، لتفعيل مدة تعاقده الحالي لموسم إضافي، مؤكدة: "هذا البند أحادي الجانب وينتهي في اليوم الأخير من تموز، وفي الوقت الحالي اللاعب ليس لديه نية للقيام بذلك".

وأوضحت أنه رغم محاولات مسؤولي النادي الباريسي لوضع مبابي على رأس المشروع الرياضي الجديد، فإن اللاعب قرر عدم تمديد تعاقده لموسم ثالث.

وأبرزت الصحيفة في تقريرها أن ضعف صفقات باريس سان جيرمان في صيف العام الماضي، دفع النجم الفرنسي لحسم قراره بالرحيل.

ولفتت إلى أن قرار النجم الفرنسي بعدم تفعيل بند الموسم الثالث، ربما يكون محاولة منه للضغط على الإدارة لإبرام صفقات أكثر نجاحا، خلال صيف العام الجاري.

وكان النادي الباريسي نجح في تجديد عقد مبابي أواخر الموسم الماضي، رغم أنه كان قريبا للغاية من الانضمام إلى ريال مدريد في صفقة انتقال حر.

وظهر وقتها مبابي برفقة ناصر الخليفي، رئيس النادي، في ملعب حديقة الأمراء، وهو يحمل قميصا مكتوبا عليه 2025، إلا أن التقارير الصحافية أشارت إلى أن الموسم الثالث في التعاقد الحالي يعد بندا اختياريا، تحسمه رغبة اللاعب.

ويتصدر فريق باريس سان جيرمان ترتيب الدوري الفرنسي برصيد 84 نقطة، وبفارق 7 نقاط عن أقرب ملاحقيه فريق لانس.

الأكثر قراءة

اسرائيل تهدد وواشنطن تهوّل بحرب الربيع وحزب الله يعد بالمفاجآت اسئلة حول اهداف التسريبات الاميركية وميقاتي متفائل «بهدنة رمضان» الرئاسة «تراوح مكانها»... والانقسام حول الزيادات يبقي الرواتب معلقة!