اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

مع بدء مستشار البيت الأبيض لشؤون أمن الطاقة عاموس هوكشتاين محادثاته في «إسرائيل»، افادت المعلومات بأنه يركز مع «الاسرائيليين» على نقطة محددة عنوانها عدم التوسع في الهجمات ضد حزب الله، لكيلا تخرج الامور عن السيطرة، وذلك بعد ان اكدت التقارير الصادرة عن السفارة الاميركية في بيروت، ان بعض الضربات «الاسرائيلية» غير مفهومة، وهي خروج واضح عن قواعد الاشتباك الحالي ما يزيد من خطر استفزاز حزب الله وجره الى مواجهة مفتوحة.

ولهذا يريد هوكشتاين ان يضبط عدم انفلات الامور، خصوصا ان حزب الله لم يعط اي اشارة تفيد بانه مردوع، بل على العكس من ذلك فهو لا يتردد في الرد بقسوة. وتبقى المشكلة انه لم يحدد على نحو واضح «خطوطه الحمراء»، التي يخشى الاميركيون ان يتم تجاوزها.

من جهته، ذكر مصدر اميركي لموقع «اكسيوس» ان اولوية هوكشتاين القصوى هي استعادة الهدوء على الحدود الشمالية، ولفتت الى انه اجرى محادثات مع كبار المسؤولين «الإسرائيليين» حول منع توسع حرب غزة إلى جبهة لبنان.

ابراهيم نصر الدين - "الديار"

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:
https://addiyar.com/article/2133264

الأكثر قراءة

صرخة معلولا: أيّها الأسد أنقذنا