اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

حذر أحد علماء الإعصاب من إضافة الحليب إلى القهوة لأنه قد يؤدي إلى عدم الاستفادة من فوائدهما الصحية، وذلك وفقا لما ذكره موقعDaily Express.

وقال: نحن من عشاق القهوة في المملكة المتحدة، ونستهلك حوالي 100 مليون كوب من القهوة يوميًا، ولحسن الحظ، فإن المشروب الساخن ليس لذيذًا فحسب، بل يُعتقد أن له عددًا من الفوائد الصحية عند تناوله باعتدال.وقد ربطت دراسات مختلفة استهلاك القهوة بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري ومرض باركنسون" الشلل الرعاش" من بين حالات أخرى.

وحذر من عادة شائعة لدى العديد من شاربي القهوة لأنها قد تقلل من بعض الفوائد الصحية، وأضاف عالم الأعصاب روبرت لوف قائلا: "لا تضيف منتجات الألبان إلى قهوتك أبدًا، فمن خلال إضافة منتجات الألبان، فإنك تقلل بشكل كبير من فوائد القهوة".

وأكد، أن القهوة واحدة من أكثر المشروبات الغنية بالبوليفينول استهلاكًا في جميع أنحاء العالم، حيث تحتوي على 214 ملجم من إجمالي البوليفينول لكل 100 مل.ويعتقد أن مادة البوليفينول توفر الحماية ضد تطور بعض أنواع السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والأمراض التنكسية العصبية.

وتابع روبرت: إن اللون الداكن في القهوة مفيد لبكتيريا الأمعاء والدماغ"، حيث إن له خصائص مضادة للأكسدة المفيدة، وعندما تضيف منتجات الألبان إلى قهوتك، ترتبط البروتينات ومنتجات الألبان بالبوليفينول الموجود في القهوة ويقلل من امتصاصها، لذلك عندما تضيف منتجات الألبان، سواء كانت حليب بقري عادي أو كريمة، إلى قهوتك، فإن ذلك سيرتبط بالبوليفينول ويقلل من قدرة جسمك على امتصاص البوليفينول الصحية والاستفادة منها، مضيفا أنه يجب عدم تناول الحليب مع التوت الأزرق، لذلك لا تشرب حليب البقر مع التوت الأزرق، لأن البروتينات الموجودة في حليب البقر سوف تربط البوليفينول الموجود في التوت الأزرق.

وكانت نصيحته مدعومة بمراجعة علمية نشرت في مجلة AOAC International عام 2019، والتي بحثت في آثار الجمع بين الحليب ومجموعة من الأطعمة التي تحتوي على مادة البوليفينول، بما في ذلك القهوة، لقد رأوا أن مادة البوليفينول تتفاعل بسهولة مع المكونات الموجودة في الأطعمة الأخرى التي يتم دمجها معها مما يؤثر بدوره على خصائصها الغذائية.

وخلصت المراجعة إلى أن إضافة الحليب يقلل من خصائص البوليفينول المضادة للأكسدة في القهوة، وبالتالي "يقلل أو يضعف بشكل كبير الخصائص الصحية المفيدة لهذا المشروب.

أوصى روبرت باستخدام بدائل الحليب في القهوة، مضيفا، "لذا إليك ما يجب فعله"، يمكنك إضافة حليب الكاجو أو حليب جوز الهند، وحليب اللوز، ثم قم بتحليته بالقليل من سكر الفاكهة.

ونصح بعدم إضافة السكر المكرر الضار إلى قهوتك، وهكذا تحصل على نكهة حلوة وكريمية مع هذه الأشياء وتظل تحصل على الفوائد الكاملة للقهوة.


الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

لا جديد عند حزب الله رئاسياً... باسيل يطلب ضمانات خطية... وفرنجية لن ينسحب ماكرون «المتوجس» من توسيع الحرب يلتقي اليوم ميقاتي والعماد جوزاف عون مسيّرات المقاومة الانقضاضية تغيّر قواعد الاشتباك: المنطقة على «حافة الهاوية»؟