اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

لم تشهد أسعار الذهب تغيرًا يذكر، خلال تعاملات اليوم

الخميس، مع استيعاب المستثمرين لتعليقات عضو مجلس محافظي الاحتياطي الفيدرالي كريستوفر والر بشأن خفض أسعار الفائدة وترقبهم لمزيد من البيانات الاقتصادية الأميركية لقياس مسار السياسة النقدية.

التغير في الأسعار

بحلول الساعة 03:05 بتوقيت غرينتش، بلغ الذهب في المعاملات الفورية 2194.36 دولار للأونصة، فيما ارتفعت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 2193.90 دولار.

وقال إيليا سبيفاك رئيس الاقتصاد الكلي العالمي لدى تيستي لايف "أشار الاحتياطي الفيدرالي إلى رغبته في خفض أسعار الفائدة وهناك مخاوف من مخاطر جيوسياسية لا تزال تؤثر على الأسواق تتعلق بالحروب سواء في أوكرانيا أو في الشرق الأوسط، وهو ما يدعم الذهب".

وأضاف "يجري تداول أسعار الذهب في نطاق محدود معظم الأوقات هذا الشهر، وتجاوز مستوى 2225 دولارا للأونصة قد يدفع الأسعار نحو مستوى 2300 دولار".

وسجل الذهب مستوى قياسيًا الأسبوع الماضي بعد أن توقع البنك المركزي الأميركي خفض أسعار الفائدة ثلاث مرات هذا العام على الرغم من قراءات التضخم المرتفعة في الآونة الأخيرة.

وقال والر أمس الأربعاء إن بيانات التضخم الحديثة المخيبة للآمال تؤكد ضرورة الإحجام عن الخفض المستهدف لسعر الفائدة على المدى القصير.

ويترقب المستثمرون الآن تقرير مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي في الولايات المتحدة المقرر صدوره غدًا الجمعة لحساب توقيت خفض أسعار الفائدة.

ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي 0.3 بالمئة في شباط وهو ما سيحافظ على الوتيرة السنوية عند 2.8 بالمئة. كما يترقب المستثمرون التقرير الأسبوعي لطلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة ويصدر في وقت لاحق من الخميس.

وتقلل أسعار الفائدة المنخفضة من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، بلغت الفضة في المعاملات الفورية 24.67 دولار للأونصة، وارتفع البلاتين 0.7 بالمئة إلى 900.35 دولار للأونصة، وصعد البلاديوم 1.3 بالمئة إلى 996.19 دولار للأونصة.

الأكثر قراءة

ماكرون يدعو الى ضمانات متبادلة لاعادة الهدوء الى جبهة الجنوب اللجنة الخماسية للقاء بري مطلع الاسبوع قبل جولة جديدة لحل لغز الحوار الان عون لـ«الديار»: علاقة تواصل وايجابيات مع بري تحتاج للترجمة بملف الرئاسة