اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

صرح مسؤول في إنفاذ القانون للأسوشيتد برس، أن ما لا يقل عن شخصين أصيبا بالرصاص خلال احتفال بمناسبة عيد الفطر في فيلادلفيا.

ولم يتضح على الفور سبب إطلاق النار.

ويتلقى المصابون العلاج في المستشفيات، لكن لم يتم الكشف على الفور عن مزيد من التفاصيل حول إصاباتهم.

ووقع إطلاق النار في منطقة كان سكانها يحتفلون بعيد الفطر المبارك، وقال موقع سي إن إن أن الموقع جمع ألف شخص للاحتفال بعيد الفطر.

وذكرت الشرطة كذلك أنها ألقت القبض على 5 أشخاص على خلفية الحادث، بمن فيهم قاصر. كما تمت مصادرة 5 قطع من الأسلحة النارية في المكان.

وأشارت السلطات المحلية إلى أن مكتب التحقيقات الفدرالي سيساعد الشرطة المحلية في التحقيق في الحادث.

وأكد السيناتور بوب كيسي، الذي يمثل ولاية بنسلفانيا في مجلس الشيوخ، أن مكتبه على اتصال بالمسؤولين المحليين بشأن الحادث.

بدوره، عبر حاكم الولاية جوش شابيرو عن أسفه لوقوع الحادث أثناء العيد، مؤكداً تضامنه مع المجتمع المسلم في فيلادلفيا.


الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء