اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

دعا الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، اليوم الجمعة، إلى تعزيز العلاقات مع باكستان في مجال مكافحة الإرهاب لمنع مخططات قوى الهيمنة وتعزيز الصداقة بين البلدين.

وقال رئيسي خلال اتصالٍ هاتفي مع نظيره الباكستاني، آصف علي زرداري إنّ العلاقات الجيدة بين إيران وباكستان لا تُعجب قوى الهيمنة، التي تسعى إلى إيجاد انقسام بين البلدين الإسلاميين.

ولفت الرئيس الإيراني إلى أنّ "مواصلة الكيان الإسرائيلي لعمليات الإبادة الجماعية بحقّ الشعب الفلسطيني، توجّب على الدول الحرة والمستقلة، الضغط من أجل وقف العدوان على قطاع غزّة".

بدوره، قال رئيس باكستان لنظيره الإيراني إنّ "الأعداء يُثيرون الفتن بين الشعبين، لذلك، علينا تعزيز العلاقات الأمنية لمكافحة الإرهاب.

وأكّد زرداري أنّه "على الدول الإسلامية بذل الجهود والضغط على إسرائيل لوقف جرائمها بحقّ الفلسطينيين".

وفي وقتٍ سابق، أكّد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أنّ "باكستان تحظى بأهميةٍ عالية في سياسة إيران الخارجية"، داعياً إلى مواصلة التعاون الأمني والعسكري بين البلدين، في السياق ذاته تؤكد باكستان وقوفها إلى جانب إيران الصديقة، في كلّ الظروف الصعبة".

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء