اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قررت وزارة الموارد البشرية والتوطين في الإمارات، أن يكون يوم الثلاثاء الموافق الخامس من فبراير/ شباط المقبل، عطلة رسمية للعاملين في القطاع الخاص من الحاصلين على تصاريح للمشاركة في الفعاليات التي ستقام في ملعب مدينة زايد الرياضية في أبوظبي، بالتزامن مع زيارة البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، إلى الإمارات.

ووفقا لصحيفة "البيان"، يأتي القرار في إطار الحرص على إتاحة الفرصة للعاملين في القطاع الخاص بصورة أساسية للحضور والمشاركة في هذه الفعالية.

ويهدف إلى دعم من مكانة الدولة كنموذج فريد في تعزيز قيم التسامح في عام التسامح والانفتاح على الآخر، والتواصل والحوار بين الأديان والوسطية والتعايش بين أبناء أكثر من 200 جنسية ينعمون بالحياة الكريمة والمساواة والاحترام على ارض الامارات.

ويزور بابا الفاتيكان دولة الإمارات، تلبية لدعوة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة؛ من أجل المشاركة في حوار عالمي بين الأديان.

ويقام الحوار للتأكيدعلى الدور الحيوي الذي تقوم به دولة الإمارات عالميا في نشر ثقافة التسامح والتعايش السلمي بين مختلف الطوائف والجنسيات، ودور الدولة في تعزيز أسس الأمن والاستقرار بين شعوب المنطقة والعالم.

الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!