افترض العالم الأميركي، ميغيل نيكوليليس، أن الذين أصابتهم حمى الضنك يكتسبون مناعة ضد "كوفيد – 19".

ولاحظ العالم أن مناطق سجلت فيها سابقا الإصابات بحمى الضنك لا يزداد فيها عدد المصابين بالفيروس التاجي أو يزداد ببطء مقارنة بمناطق أخرى.

وتوصل الطبيب إلى استنتاج يفيد بأن اللقاح ضد حمى الضنك قادر على إنتاج المناعة ضد "كوفيد – 19".

وجاء في دراسة نشرها العالم أنه تم تسجيل ما يسمى بـ المناعة المتداخلة ضد المرضين.

وأشار العالم إلى أن هناك احتمالا كبيرا لاكتساب شخص أصابته حمى الضنك مناعة قوية ضد "كوفيد – 19" وذلك في حال تأكيد افتراضاته.

يذكر أن حمى الضنك تنتقل بواسطة عدد من أنواع البعيضات من جنس "الزاعجة" وخصوصا "الزاعجة المصرية". ويضم هذا الفيروس خمسة أنواع. وتمنح الإصابة بعدوى أحد هذه الأنواع مناعة مدى الحياة.


المصدر: روسيا اليوم