اعتبر البطريرك كيريل، بطريرك موسكو وسائر روسيا أن وباء كورونا إشارة ربانية للبشرية، و"تحذير أخير لنا جميعا".

وأضاف بعد القداس في كنيسة ألكسندر نيفسكي في بيريدلكينو بضواحي موسكو: "هذه علامة قوية للغاية، وربما حتى جرس الإنذار الأخير لنا جميعا. هذه إشارة من الله، حتى نتعلم حقا التفكير بشكل مختلف، ولكي نؤدي واجباتنا اليومية بشكل مختلف، ونتعلم كيف نتغلب على صخب الحياة ونفكر أكثر في الشيء الرئيسي الأهم وهو خلاص الروح".

وأكد أن حدثا واسع النطاق كوباء الفيروس التاجي، لا يمكن أن يقع "خارج الإرادة الإلهية".

المصدر: كوميرسانت