أكد المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي محمد كركي سعيه الدائم الى «توفير التغطية الصحية لجميع اللبنانيين بما يتفق وأحكام القوانين التي تحكم عمل الضمان»، وذلك خلال استقباله الامين العام لاتحاد الكتاب اللبنانيين الياس زغيب وأمين الصندوق في الاتحاد مكرم غصوب.

وأفادت مديرية العلاقات العامة في الصندوق في بيان انه «تم البحث خلال اللقاء في تنفيذ مشروع انتساب أعضاء الاتحاد، كتاباً وشعراء وأدباء الى الضمان الاجتماعي، وأبدى ترحيبا كبيرا بالمشروع، ووعد المجتمعين بتحويل المشروع الى الدراسة الاكتوارية تمهيدا لرفعه الى مجلس إدارة الضمان».

وفي هذا الإطار، شدد كركي على أن «العائق الأساسي أمام توسعة شمولية الضمان وضمّه لفئات جديدة هو عدم قيام الدولة بواجباتها تجاه الصندوق خاصة لجهة دفع الديون المتوجبة عليها والتي تجاوزت الـ 4000 مليار ل.ل مع نهاية العام 2020 وتأمين الموارد البشرية اللازمة، حيث أن الصندوق يعمل حاليا بحوالى 43% من ملاكاته وأن استمرار الدولة بالتعاطي مع الصندوق بهذه الطريقة ستؤدي حتما الى وقف التقديمات الصحية مع نهاية العام الحالي لحوالى ثلث الشعب اللبناني تقريبا».

من جانبه، أكد الإتحاد أنه «سيعمل على استكمال الإجراءات اللازمة لاكتمال الملف والوصول الى الخواتيم المرجوة».