يؤدي الاستخدام المتزامن للصابون والمطهر إلى تلف طبقة الدهون في الجلد والالتهاب.

حذرت الطبيبة الروسية أولغا يرشوفا من أنه يمكن أن يؤدي علاج اليدين بمطهر بعد غسلهما بالماء والصابون إلى التهاب الجلد التماسي.

ونقلت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" عن الطبيبة: "المشكلة هي أنه مع الاستخدام المتزامن للصابون والمطهر، يحدث تأثير قوي على طبقة الجلد الدهنية، ويساعد الماء على غسلها".

أوصت الطبيبة عدم غسل اليدين بالصابون واستخدام المطهرات الخاصة في وقت واحد. عند اختيار مطهر، يجب إعطاء الأفضلية لتلك العلامات التجارية التي تحتوي على زيوت مرطبة.

المصدر: سبوتنيك