1 ـ حين ينتقل الشعب من غيبوبته الى ادراكه حقيقته، بالوعي والفعل، حينها، فقط، يدرك مدى حاجته الى محكمة دولية، لا لمحاكمة من تولوا نهبه من حكامه وحسب، بل، وعلى الاخص، لمحاكمة كل مرجعية دينية، وضعت خطا احمر، حول فاسد لتحميه من العدالة.

***

2 ـ الجياد، بما فيها الاصيلة، تتعبها المسافات الطويلة، وكذلك الممتطون صهواتها. وأن يترجل الفارس، أحيانا، عن جواده فذلك لا يعني نهاية جهاده...

***

3 ـ يوصي الحديث الشريف بـ«اذكروا محاسن موتاكم»، لكنه لا يدعو الى اختلاق محاسن لهم، كما يحلو ان يفعل، في الرثاء، أحيانا كثيرة، مستنفعون جعلوا رزقهم انهم يرثون ويمدحون، او طامحون الى ارتقاء الكراسي المخلعة.