أطلقت ادارة ثانوية رمال رمال الدوير الرسمية منصة "شاطر" التربوية لصفوف الشهادات الرسمية، بمبادرة من بلدية الدوير ولجنة الاهل في الثانوية.

حضر اللقاء الذي أقيم في قاعة الثانوية ممثل النائب هاني قبيسي الدكتور محمد قانصو، رئيس بلدية الدوير المحامي محمد قانصو، ممثل المكتب التربوي في حركة "أمل" في الجنوب محمود عبدالله، والمختار صالح قانصو وشخصيات.

استهل اللقاء بكلمة ترحيب من المربي الشاعر حسين شعيب، وكلمة مديرة الثانوية نعم جوني أشارت فيها إلى أننا "اليوم نطلق منصة شاطر، ليست الاولى ولن تكون الاخيرة، ولا تنم الا عن عطاء متكامل وايمان بمستقبل اولادنا، ونحن في هذه الثانوية كفريق واحد عملنا جاهدين على تحويل ازمة كورونا والوضع الاقتصادي المنهك الى فرصة لاثبات قدرتنا مع طلابنا على تحدي الازمات وانقاذ ما يمكن انقاذه، فكان منا ان بثينا في نفوس طلابنا حب الحياة وسط مشاعر القلق والاحباط".

محمد قانصو

وأشار رئيس البلدية محمد قانصو إلى أن "دعم المجلس البلدي للثانوية بكل امكاناته المتوافرة"، وعلينا المحافظة على الحصاد التربوي المميز الذي ينتجه طلاب الثانوية، وهم طلابنا وابناؤنا، ونجاحهم نجاح لهذه البلدة وللوطن كله، وأدعو من هذا المنبر التربوي كل اهلنا وفي هذه الفترة المقلقة التي نعيشها جميعا الى التوجه فورا وتسجيل اسمائهم على منصة وزارة الصحة لاخذ اللقاح ضد فيروس كورونا. لا داعي لان نسمع تحليلات وكلام غير منطقي وصحي عن اللقاح، بل ان اللقاح ضرورة ونتاج علمي كبير، المطلوب ان نسجل الاسماء عبر منصة وزارة الصحة، لعلنا نرفع ونبعد مصائب هذا الفيروس عنا قليلا".

حسن قانصو

وكانت كلمة مسؤول شعبة "أمل" في الدوير الدكتور حسن حسيب قانصو أكد فيها "الحرص على النجاح التربوي في ثانوية رمال رمال"، مقدرا "الدعم الذي توليه البلدية لهذه الثانوية ، وعلينا جميعا ان نكون يدا واحدة للمتابعة في نجاح مسيرة هذه الثانوية وطلابها وادارتها الحكيمة".

أحمد قانصو

وبارك رئيس لجنة الاهل في الثانوية المهندس احمد حبيب قانصو، الوصول الى هذا اليوم ، مشيراً إلى "أن لعلنا وصلنا الى ربيع ايامنا في هذا الصرح التربوي ، لعلنا نزعنا كل الستائر السوداء ، لعلنا كسرنا كل اقفال العتمة والجهل والتسلط والاستعلاء والتفرد ولعلنا اسكتنا نعيق البوم والغربان، فكل الشكر لكل من ساهم في انجاح هذه المبادرة، اطلاق منصة شاطر التربوية والتي تتيح لطلاب الشهادة الرسمية".

وختاما كلمة باسم الطلاب القاها حبيب ملحم قانصو.