رغم تقدم حملة التطعيم عالميا، فإن عدد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم وصل لنحو 133 مليون حالة، وعدد الوفيات يقترب من ثلاثة ملايين. وفي ألمانيا يستمر القلق لارتفاع معدل الإصابة وستبحث مع موسكو شراء لقاح سبوتنيك-في.

فقد أظهرت بيانات لجامعة جونز هوبكنز الأميركية ووكالة بلومبرغ للأنباء اليوم الخميس أنه تم إعطاء 15,4 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا في ألمانيا حتى الآن. وأعلن وزير الصحة الألماني ينس شبان أن بلاده ستبدأ محادثات مع روسيا حول شراء محتمل للقاح "سبوتنيك-في" في حال صادقت الهيئة الناظمة الأوروبية على استخدامه.

وقال الوزير لاذاعة محلية اليوم الخميس "لقد شرحت باسم المانيا لمجلس وزراء الصحة في الاتحاد الأوروبي أننا سنجري مباحثات بشكل ثنائي مع روسيا، أولا لمعرفة متى وأي كميات يمكن أن تسلم"، في قرار اتخذ بعد قرار المفوضية الأوروبية عدم التفاوض باسم الدول الأعضاء الـ27 حول شراء سبوتنيك-في.

وبالنسبة الى عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا، فقد وصل إلى 2,94 مليون حالة، بحسب بيانات جامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرغ. وأفاد معهد روبرت كوخ (RKI) اليوم عن تسجيل 20407 إصابة جديدة في غضون 24 ساعة الماضية.

وهذا الرقم هو أقل بنحو 4000 حالة من الرقم المسجل الأسبوع الماضي لعدد حالات الإصابة في يوم واحد، كما أن معدل الإصابة لمدة سبعة أيام آخذ في الانخفاض إلى 105,7 من 110,1 في اليوم السابق لكل 100 ألف شخص. وبلغ معدل الإصابة في ولاية تورينغن خلال سبعة أيام 181، وهو رقم منخفض مقارنة بالأيام السابقة. وكان معدل الإصابات أقل من 100 في خمس ولايات ألمانية بحسب معهد روبرت كوخ، فيما سجلت شليسفيغ هولشتاين أدنى معدل للإصابة إذ بلغ الرقم 63,4.

ومع ذلك ، أكد المعهد أن انخفاض الأعداد يمكن أن يكون أيضا بسبب كون عدد أقل من الأشخاص قاموا بزيارة الطبيب خلال إجازة عيد الفصح وبالتالي كان عدد الاختبارات التي أجريت أقل، فيما أشار ماركوس زودر رئيس وزراء ولاية بافاريا إلى إجازات عيد الفصح التي حصل عليها طلاب المدارس وهو ما قلل من عدد الطلاب المصابين بالعدوى خلال الأيام الماضية.

وذكر المعهد الألماني في تقريره أن 306 أشخاص قد توفوا في غضون 24 ساعة بسبب الفيروس. ووفقا للبيانات، وصل عدد الوفيات المرتبطة بجائحة كورونا في ألمانيا إلى 77 ألفا و755 حالة. ومضى قرابة عام وعشرة أسابيع منذ الإعلان عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا في ألمانيا.

التطعيم يجري على قدم وساق عالمياً

وأظهر إحصاء لرويترز اليوم الخميس أن أكثر من 132.74 مليون نسمة أُصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى ثلاثة ملايين و17875. فيما بلغ عدد المتعافين نحو 75,5 مليون، وارتفع إجمالي الوفيات لمليونين و 888 ألف حالة.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الصين ثم الهند والاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والبرازيل وتركيا وإندونيسيا. ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.

وبحسب إحصاء لرويترز، تصدرت كل من الولايات المتحدة والبرازيل والهند وفرنسا وروسيا وبريطانيا دول العالم من حيث عدد الإصابات بالترتيب، وتصدر العراق والأردن والمغرب ولبنان والإمارات والسعودية من حيث عدد الإصابات في الدول العربية.

يشار إلى أن الجرعات وأعداد السكان الذين يتم تطعيمهم هي تقديرات، تعتمد على نوع اللقاح الذي تعطيه الدولة، أي ما إذا كان من جرعة واحدة أو جرعتين.

(المصدر : dw)