اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

 اصدرت مجموعة "معا نحو عكار أفضل" بيانا، لفتت فيه الى "انقطاع الاتصالات الخلوية لشركة "الفا" منذ 20 يوما عن بلدات عكار العتيقة والدورة وعيات، نتيجة عطل طرأ على عمود الإرسال في بلدة الدورة"، واشارت الى "مناشدات اهالي المنطقة التي يقطنها زهاء 30.000 نسمة، لشركة "ألفا" منذ بداية توقف الاتصالات، ولم يلقوا آذانا صاغية، ولا يزال العطل على حاله".

وسألت المجموعة: "ما مصير آلاف الطلاب الذين يدرسون عبر هواتفهم؟ ومن يعوض ثمن الخدمات على المواطنين؟"، وقالت: "البارحة الكهرباء واليوم الإتصالات، والسؤال الأهم: أين الدولة مما يجري؟ أم أن الدولة لا تريد عكار؟".

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان