أكدت الإمارات والكويت أنهما ملتزمتان التزاماً كاملاً اتفاق إعلان تعاون "أوبك+"، مشيرتين إلى أنه لا يوجد لديهما موقف مسبق بشأن الاجتماع المقبل المقرر انعقاده في الثاني من ديسمبر المقبل، للنظر في سياسة إنتاج النفطالخاصة بأعضاء التحالف.

قالت وزارة الطاقة والبنية التحتية الإماراتية، اليوم الخميس، إنّ دولة الإمارات ملتزمة التزاماً كاملاً اتفاق "أوبك+"، ولا يوجد لديها موقف مسبق بشأن الاجتماع المقبل.

في بيان مماثل، أكدت وزارة النفط الكویتیة التزام دولة الكویت الكامل اتفاق إعلان التعاون داخل تحالف "أوبك+"، نافیة وجود أي موقف كویتي مسبق بشأن الاجتماع المقبل للتحالف.

ذكرت الوزارة في بیان أن وزیر النفط الدكتور محمد الفارس سیشارك في الاجتماع الـ35 للجنة الوزاریة لمراقبة الإنتاج، والاجتماع الوزاري الـ182 لـ"أوبك"، والاجتماع الوزاري الـ23 لتحالف "أوبك+" المزمع عقده "عن بعد".

وأوضحت أن "المشاورات الاعتیادیة الدوریة التي تصاحب مثل ھذه الاجتماعات المھمة لم تبدأ إلى الآن، ولم یتبلور أي موقف لدولة الكویت إلى الآن بخصوص توجھات "أوبك+"خلال الاجتماع المقبل.

كان وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي قال في تصريحات صحفية الثلاثاء الماضي إنه لا يرى أي منطق في توريد بلاده مزيداً من النفط للأسواق العالمية، في حين يشير جميع الدلائل إلى أن الربع الأول من العام المقبل سيشهد فائضاً في المعروض.

الأكثر قراءة

هيستيريا أبوكاليبتية في «اسرائيل»