اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

شهدت مدينة أصفهان وسط إيران، احتجاجت اليوم الجمعة، ومواجهات مع الشرطة التي أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يطالبون الحكومة بمكافحة الجفاف وتوفير المياه لمحاصيلهم.

وجاءت التظاهرات احتجاجا على نقص المياه في نهر زيانده رود، أكبر نهر في المنطقة والذي يواجه جفافا يهدد السكان المحليين.

ورشق المتظاهرون الشرطة بالحجارة وأشعلوا النار في دراجة بخارية للشرطة وسيارة إسعاف.

وأنهت قوة أمنية مكثفة تجمّع نحو 500 شخص في الشوارع حول جسر بل في أصفهان.

ونشر التلفزيون الرسمي لقطات للشرطة وهي تطلق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين المتجمعين في قاع النهر الجاف.

وتعاني إيران من مشكلة الجفاف منذ حوالي 30 عاما، لكنه تفاقم خلال العقد الماضي، وفقا لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة. تقول منظمة الأرصاد الجوية الإيرانية أن ما يقدر بنحو 97% من البلاد تواجه الآن مستوى معينا من الجفاف.

المصدر: "رويترز" + "أسوشيتد برس"

الأكثر قراءة

لقاء باريس الخماسي: تحفظ سعودي مسبق على الانخراط بالاستحقاق الرئاسي... وواشنطن تناور المساعي الحوارية الداخلية تصطدم بالتصعيد... وحزب الله يتهم الفريق الاخر بتعطيل البلد الحوار المسيحي في بكركي: القوات ترفض منح غطاء لباسيل... والتيار ينتظر الدعوة