اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

دعا وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى وزراء الثقافة العرب الى "العمل بمعونة اختصاصيين في التربية والعلوم اللغوية، على وضع خطة علمية ذات مناهج واضحة وآليات تنفيذ ميسرة، تهدف إلى وصل ما انقطع بين شبابنا وتراثهم، لا بهدف إحيائه فقط، بل من أجل أن تستوعب لغتنا كل معطيات العصر الحديث في جميع نواحي المعرفة".

كلام المرتضى جاء خلال القائه كلمة لبنان في مؤتمر وزراء الشؤون الثقافية في الوطن العربي "قمة اللغة العربية" في دبي، في حضور الأمين العام لجامعة الدول العربية السفير أحمد ابو الغيط، وزيرة الثقافة والشباب في دولة الامارات نورة بنت محمد الكعبي ووزراء الثقافة في الدول العربية.

وختم المرتضى: "مع إيماننا المطلق بأن العربية لغة لا تموت، لأن الله حفظها في كتابه العزيز (والله خير حافظا)، فهذا الواقع الذي وصفت يملي على وزراء الثقافة العرب أن يعملوا بمعونة اختصاصيين في التربية والعلوم اللغوية، على وضع خطة علمية ذات مناهج واضحة وآليات تنفيذ ميسرة تهدف إلى وصل ما انقطع بين شبابنا وتراثهم، لا بهدف إحيائه فقط، بل من أجل أن تستوعب لغتنا كل معطيات العصر الحديث في جميع نواحي المعرفة، وهي بذلك أهل كما فعلت في زمن التألق القديم. يلزمنا في سبيل ذلك، التصميم والوعي وتأمين المستلزمات المادية، لننجح بكل تأكيد، بمعونة الله تعالى".

الأكثر قراءة

المزايدات الانتخابية الاسرائيلية تهز اتفاق «الترسيم»: هدوء لبناني واستنفار اميركي؟ «تهويل» غانتس بالتصعيد يُـثير «ذعر» المستوطنات وحزب الله مُستعد لكافة الاحتمالات مُؤشرات سلبية حكومياً ورئاسياً... «التيار» مُستاء من بري ويتهم ميقاتي «بالمماطلة»!