اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب



يعمد البعض إلى تنظيف سجادة المرحاض عن طريق وضعها في الغسالة المخصصة لتنظيف الملابس، وهو أمر غير مناسب بحسب خبير حذر من خطورة ذلك.

وقال خبير الأجهزة الأجهزة الفنية، سكوت غاي، إنه رأى خلال 30 عاما من خبرته العديد من الغسالات التي تعطلت، لأن أصحابها وضعوا سجادة المرحاض في هذه الآلات، بحسب موقع "familyhandyman".

وأضاف أنه في بعض الحالات وجد واجهة الغسالة مكسورة، بشكل لا يمكن إصلاحه، وذلك عندما وضع شخص سجادتي مرحاض في الوقت نفسه داخل الغسالة.

وذكر أن الغسالات الأوتوماتيكية تحتوي على مساحة كبيرة، تمكنها من استيعاب البطانيات الثقيلة، مما يقود البعض إلى الاعتقاد بأنها قادرة على غسل الأشياء الكبيرة والثقيلة.

وتكمن المشكلة في أن السجادة تمتص كميات كبيرة من الماء، تنتهي داخلها، مما يجعلها بوزن أكبر من الحجم الذي تتحمله الغسالة.

وتتمع الغسالات الحديثة بمعدل أسعر من تلك التقليدية، إذ يمكنها أن تصل إلى 1200 دورة في الدقيقة الواحدة، وتسبب هذه المعدلات الكبيرة، طاقة كبيرة وإذا كانت هناك أشياء ضخمة داخل الغسالة فهذا قد يحلق الضرر بها ويمزقها.

وقال الخبير إن تنظيف الشخص سجادة الحمام بهذه الطريقة يؤدي إلى المخاطرة بالغسالة، خاصة أنها تحتوي على دعامة مطاطية تتفكك أثناء دورة الغسيل.