اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإثيوبية السفير دينا مفتي، إن بلاده "ستبدأ قريبا في إنتاج الطاقة من سدّ النهضة "، داعيا السودان إلى الاحتفال بهذا الحدث لأنه المستفيد الأكثر، مضيفا: "إن إنتاج الطاقة من سد النهضة لا يعني توقف المفاوضات الثلاثية (مصر وإثيوبيا والسودان) بشأن القضايا العالقة". وأكد أن المفاوضات ستتواصل للتوصل إلى حل مربح للجميع.

وأشار مفتي الى أن أديس أبابا "واجهت تحديات كثيرة، في العام الماضي 2021، منها تعثر المفاوضات الثلاثية بشأن سد النهضة، وحرب شمال البلاد والضغوطات الخارجية والأزمة الحدودية بين السودان وإثيوبيا"، مؤكدا أن البلاد تغلبت على هذه المشكلات وواصلت طريقها نحو التنمية.

وقال مفتي أن "الخطة الرئيسية للبلاد في العام الجديد 2022 هي تحقيق احترام سيادة الوطن ومواصلة التنمية والازدهار في البلاد من خلال إكمال بناء سد النهضة وحل الأزمة الحدودية مع السودان وتعزيز العلاقات الدبلوماسية مع الدول الصديقة".

المصدر: وكالة الأنباء الإثيوبية

الأكثر قراءة

قيل لسعد الحريري...