اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أصدرت محكمة أمن الدولة في الأردن، اليوم الأربعاء، حكمها على النائب البرلماني المفصول أسامة العجارمة بالأشغال المؤقتة لمدة 12 عاما. وقضى الحكم أيضا بإلزام النائب المفصول بدفع الرسوم بعد إدانته بالتهم التي وجهتها النيابة العامة إليه".

واعتقلت السلطات الأردنية، العام الماضي، العجارمة وذلك بناء على مذكرة من مدعي عام محكمة أمن الدولة بالمملكة.

وأوضح وزير الداخلية مازن الفرايه في بيان، أنه تم اعتقال العجارمة وذلك بعد أيام من فصله بسبب ما وصف بإساءته لمجلس النواب.

وفي التفاصيل، كانت البداية بكلمة للنائب أسامة العجارمة في البرلمان الأردني اتهم فيها الحكومة بـ "تعمد قطع الكهرباء لمنع وصول حشود من العشائر مؤيدين لفلسطين من دخول العاصمة عمان أثناء المواجهات الأخيرة بين فصائل مسلحة في غزة والجيش الإسرائيلي". وتطورت كلمة النائب إلى مشادة كلامية بينه وبين رئيس مجلس النواب، رأى فيها نواب تجاوزا منه على السلطة، فكانت النتيجة تقديم لائحة تطالب بتحويله إلى مجلس تأديب انتهت إلى تجميد عضويته.

وأثار قرار التجميد غضبا واسعا وخرج أنصار العجارمة معبرين عن دعمهم له وتحديدا في منطقة ناعور، حيث تجمع أنصاره ودارت اشتباكات مسلحة بينهم وبين قوات الأمن، وانتشرت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي تصور المواجهات.

سبوتنيك 

الأكثر قراءة

هل أخذت الحكومة الضوء الأخضر من صندوق النقد لإقرار خطّة التعافي؟ خطّة «عفى الله عما مضى» كارثة إقتصاديّة واجتماعيّة...وهذه هي الأسباب خمسة قوانين كلّ منها «كرة نار» رمتها الحكومة في ملعب المجلس النيابي