اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

بعد كلّ الضجة التي أثارها خبر ترشّح العميد المتقاعد فايز كرم على لائحة التيار الوطني الحرّ عن منطقة زغرتا في دائرة الشمال الثالثة، انقسمت آراء الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض، خصوصا وأنّ البعض استشهد بكون كرم متهّم سابقا بالتعاون مع "اسرائيل".

وفي هذا الاطار تواصل موقع "الديار" مع كرم للتأكّد من حقيقة ترشّحه، حيث أكّد العميد المتقاعد أنه "مرشّح كحليف مع التيار الوطني الحر في دائرة الشمال الثالثة".

وقال، "إنني من مؤسسي "التيار"، ومواقفهم السياسية تمثلني، وأشعر أن "جوّهم يشبهني".

وعلّق كرم حول موضوع اتهامه كـ"عميل للعدو الإسرائيلي"، بالقول: "تحاكمت بتهمة التواصل مع "إسرائيل" عندما صرّحت بأنني مستعد للقيام بمناظرة مع "أي طرف" أو مع "أي شخص يريد ذلك"، وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي بهذا الموضوع واتهموني بالعمالة".

وتابع: "العميل هو من يعطي معلومة او من عليه اثبات أنه سرّب معلومة للعدو، أنا لا يوجد عليي أي إثبات، والقرار الظني أكّد أنني بريء من هذه التهمة".

واعتبر كرم أن "توقيفه استثمر سياسيا"، ومن المعيب أن نوجه تقييم لبعضنا، "اتركوا القضاء يعمل واجباته!"

وأضاف "عشت حياتي على مبادئ الوطنية ولم أخرج عنها يوما! أنا لبناني ملتزم بالسياسة اللبنانية وسياسة "التيار". واعتبر أنني ظلمت في عدّة مواقف من قبل النظام الموجود، ومن يراني "عميلا" فليواجهني بالاثبات".

ورأى كرم أن "اتهام كهذا هدفه ضرب "التيار" من باب الطائفية".

وختم قائلا: "الخيار بيد المواطنين لذى أعوّل على مواقفهم ولدي أمل كبير في التغيير".

وبدورها، أكّدت مصادر مطلعة على اجواء "التيار" في حديث خاص لموقع "الديار" أن "موضوع ترشيح العميد المتقاعد فايز كرم كحليف للتيار غير محسوم حتى الساعة، وهو ليس مرشّحا داخليا لـ"التيار" ولا "التيار" قام بترشيحه ولكن بيّنت الاستطلاعات أن أسهمه عالية جدا، وفي النهاية الناس سوف تقرر اذا كانت تريده أم لا".

وحول موضوع اتهامه كعميل للعدو، قالت المصادر أن "ملفّه انتهى. وهو يعتبر أن الآخرين الذين يترشّحون هم العملاء".

وشددت المصادر على أن "ترشيحه ليس محسوم بعد والناس سوف تختار".

من جهّة اخرى أكّدت مصادر مقرّبة من جوّ "حركة امل"، "أننا لم نتبلغ هذا الموضوع بالأطر الرسمية ولا نعرف مدى جديته وسننتظرصدور قرار رسمي لنبني على الشيئ مقتضاه".

وتابعت المصادر "ليس مؤكد حتى الساعة إذا ما كنا سنتحالف مع "التيار" من الاساس، فالتحالفات لا تزال ضبابية، لكن لا شكّ بأنّ ردة فعل القواعد الشعبية ستكون سلبية على اسم العميد فايز كرم، وهو سيكون مستفزا لجمهور كبير وواسع".

فيما شددت مصادر مقرّبة من الحزب السوري القومي الاجتماعي في حديث لـ"الديار" على أنّ كرم "محكوم بالعمالة وليس متهم، وسألت "شوهالعنوان يلي بدنا نعمل معركة علي"؟ شو حنكون عم نقول بهالظرف السياسية للناخبين؟".

ونقلت مصادر مطّلعة على الجوّ العام لـ8 آذار "امتعاض لا بل استياء بعد الافرقاء"، لان وبرايها "لا معنى لوضع اسم استفزازي كالعميد كرم وطرحه في مرحلة حساسة ودقيقة كالمرحلة التي يمر بها لبنان"، معتبرة أنها "دعسة ناقصة من ناحية الطرح والتوقيت".

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف