اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشفت مجلة "ذا نيوز" الأمريكية عن رسالة كانت قد أرسلتها والدة آمبر هيرد للنجم العالمي جوني ديب بعد انفصاله عن ابنتها تشرح له من خلالها خلفية تصرفات ابنتها.

وفي التفاصيل، فإن والدة آمبر، وتدعى باتريسيا بيج، قد أرسلت رسالة للنجم جوني ديب في 27 أيار/ مايو عام 2016، وذلك بعد ساعات من تقديم آمبر دعوى تعرضها للعنف تخبره بها أن ابنتها لم تكن تريد أن تصل الأمور للقضاء، خاصة أن جوني حب حياتها، لكن محامييْ الثنائي لم يتمكنا من الوصول إلى حل جيد.

فرد عليها جوني ديب مستغرباً إظهار ابنتها صوراً لها تظهر تعرضها للتعنيف في دعواها، وبحسب تعبيره، أنه لا يستحق ذلك خاصة منها فكيف سيراه أطفاله وأصدقاؤه بعد ذلك.

فأرسلت له باتريسيا مجدداً تشرح له أن محاميتها أقنعتها أن هذه هي الطريقة الأفضل للحصول على ما تريد، لأنها إذ لم تفعل ذلك ستكون من دون مأوى في غضون أقل من شهر بعد أن طلب محامي ديب منها أن تترك شقته الفاخرة.

كما طلبت باتريسيا التي توفيت في شهر أيار/ مايو من عام 2020 في الرسالة من جوني ديب أن لا يخبر ابنتها آمبر بهذه الرسالة في حال التقيا مجدداً، وأنهت رسالتها بقولها له "أنا أحبك يا بني".

يُشار إلى أن الجلسات القضائية التي يخضع لها الممثل العالمي جوني ديب وزوجته السابقة آمبر هيرد؛ قد توقفت هذا الأسبوع على أن تُستكمل الأسبوع المقبل.

وقد كشفت صحيفة نيويورك بوست أنه لم يتم عرض جوني ديب وآمبر هيرد أمام المحكمة هذا الأسبوع، بسبب تأجيل جلسات المرافعة والإجراءات حتى يوم الإثنين المقبل، الموافق 16 من مايو/ آيار الجاري؛ لأن القاضية بيني أزكاريت لديها مؤتمر تستعد لحضوره لا يتعلق بالقضية أبداً.

كما ورد في تقرير الصحيفة أنه من المقرر أن تبدأ الجلسة حوالي الساعة 9:30 صباحاً من يوم الإثنين المقبل، كما أعلنت القاضية بيني أزكاريت أن المرافعات الختامية من المقرر عقدها يوم الجمعة، الموافق 27 من مايو/ آيار الجاري.
سيدتي 

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

حصار أم اقتحام الضاحية الجنوبية؟!