اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تابع رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي نتائج الاتصالات الدبلوماسية الجارية بشأن ملف ترسيم الحدود البحرية، وما هو متوقع على صعيد مهمة الوسيط الاميركي آموس هوكشتاين.

وجدد الرئيس ميقاتي التأكيد على أن "الدولة اللبنانية تتابع معطيات هذا الملف السيادي بامتياز، والذي تجري معالجته بالطرق الدبلوماسية للخروج بنتائج ايجابية، وتحرّك المفاوضات غير المباشرة مجددا".

كما شدد على "أهمية أبعاد هذا الملف عن السجالات الداخلية والحسابات السياسية، كونه يخص جميع اللبنانيين، ويحفظ حقوق لبنان في مياهه وثرواته الطبيعية واستقراره".